News in RSS
  03:38 GMT 
IPS Inter Press Service News Agency
   الصفحة الرئيسية
Agencia de Noticias Inter Press Service
 
Agencia de Noticias Inter Press Service
اللغات
IPS Inter Press Service News Agency
   ENGLISH
IPS Inter Press Service News Agency
   ESPAÑOL
IPS Inter Press Service News Agency
   FRANÇAIS
IPS Inter Press Service News Agency
   ARABIC
IPS Inter Press Service News Agency
   DEUTSCH
IPS Inter Press Service News Agency
   ITALIANO
IPS Inter Press Service News Agency
   NEDERLANDS
IPS Inter Press Service News Agency
   PORTUGUÊS
IPS Inter Press Service News Agency
   SUOMI
IPS Inter Press Service News Agency
   SVENSKA
IPS Inter Press Service News Agency
   SWAHILI
IPS Inter Press Service News Agency
   TÜRKÇE
IPS Inter Press Service News Agency
IPS Inter Press Service News Agency
المناطق
  العالم
  أفريقيا
  آسيا
  الشرق الأوسط
  أمريكا اللاتينية
  أمريكا الشمالية
Agencia de Noticias Inter Press Service
الموضوعات
  التنمية البشرية
  الحقوق والديمقراطية
  المساواة
  الهجرة
  البيئة
  السياسة
  الاقتصاد والتجارة
  الطاقة
Agencia de Noticias Inter Press Service
IPS Inter Press Service News Agency
  للاشتراك!
النشرات العربية
Print Send to a friend
عدم المساواة تهدد بتقويض المنافع
أمريكا اللاتينية، أعلي تنمية بشرية ولكن...

بقلم إميليو غودوي/وكالة إنتر بريس سيرفس


Credit: Emilio Godoy/IPS

المكسيك العاصمة, يوليو (آي بي إس) - أكد برنامج الأمم المتحدة الإنمائي أن إقليم أمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي قد سجل أعلى مؤشر للتنمية البشرية مقارنة بالمناطق النامية الأخرى. ومع ذلك، فعلى الرغم من تسجيل أكبر انخفاض في عدم المساواة، لا تزال المنطقة تعتبر الأكثر تفاوتا في الدخل في العالم.

وشدد الخبراء وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي علي حتمية أن يعزز الإقليم تعزيز إنتفاع الجميع من سياسات رسمية في مجال الخدمات الإجتماعية والعمالة.

كما حذر تقرير التنمية البشرية 2014 الصادر عن البرنامج الأممي من تباطؤ التقدم في السنوات الخمس الماضية مقارنة بالفترة 2000-2008، وأن نقاط الضعف القائمة تهدد بتقويض المكاسب المحرزة.

عن هذا، صرحت الخبيرة في شؤون المساواة "إميليا رييس" لوكالة إنتر بريس سيرفس أن "عدم المساواة هي القضية الرئيسية، فهي متأصلة ومرتبطة بتشكيل الدولة التي تعتمد على النخب لفترة طويلة، والتفكير بأن هناك يد خفية -لا وجود لها حقا- وعدم الاعتراف بقيمة المواطنين".

وأضافت منسقة السياسات العامة والميزانية المستجيبة للنوع الجنس بالمنظمة غير الحكومية للمساواة بين الجنسين" أن أمريكا اللاتينية تفتقر إلي إطار للتنمية المستدامة.

هذا وقد أفاد تقرير التنمية البشرية -حيث معدل1 هو المستوي الأمثل ومعدل 0 هو أدنى مستوى من حيث قياس طول العمر- أن مستوى المعيشة والتعليم في أمريكا اللاتينية قد بلغ 0.73 في 2010 مقابل 0,74 في عام 2013.

وتصدرت تشيلي القائمة بمعدل 0.82، تليها كوبا والأرجنتين (0.81 لكل منهما) في حين جاءت هايتي ونيكاراغوا وهندوراس بين الدول التي تشهد أدنى المعدلات.

كذلك ففي الفترة بين عامي 2010 و 2013 ظلت معدلات الالتحاق بالمدارس وتوقعات البقاء في المدرسة دون تغيير إلى حد كبير، في حين سجل دخل الفرد نموا من 12،926 دولار إلى 13،767 دولار.

كما حذر برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في تقريره أن المنطقة شهدت معدل فقدان التقدم في التنمية البشرية بنسبة 25 في المئة منذ عام 2008. وسلط الضوء أيضا أنه على الرغم من تسجيل أكبر انخفاض في عدم المساواة، لا تزال المنطقة الأكثر تفاوتا في العالم من حيث الدخل.

وأشار تقرير التنمية البشرية إلي أربع دول في المنطقة حيث إرتفعت معدلات عدم المساواة بين عامي 1990 و 2012، وكذلك إلي 14 دولة تسجل إنخفاضا في عدم المساواة.

وفي 14 من بلدان أمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي يرتفع الفقر المتعدد الأبعاد بما يقرب 7 في المئة، في حين يواجه 9.5 في المئة خطر الوقوع في براثنه.

وأشارت مصادر بكلية الاقتصاد التابعة للجامعة المستقلة التابعة للدولة في المكسيك إلي أن التنمية البشرية ترافقها زيادة عدم المساواة في الدخل، وأن الفقراء يعانون ليس فقط من نقص الدخل، فالفقر يشمل ثغرات في مجالات الصحة والتعليم وغيرها من القضايا، ومن ثم يجب أن تترجم الإيرادات في رفاهية تشمل الجوانب الاجتماعية والبيئية والسياسية. هذا وعلى الرغم من النمو القوي في الإنتاجية، ظلت الأجور الحقيقية راكدة في مختلف أنحاء العالم. لكنها إرتفعت في أمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي بنسبة 15 في المئة بين عامي 2000 و 2011.

وبالمثل، انخفضت العمالة الهشة من ما يقرب من 36 في المئة في عام 2010 إلى 31.5 في المئة في عام 2012، في حين إنخفضت نسبة العاملين الفقراء الذين يعيشون على أقل من 1.25 دولار يوميا ضمن مجموع القوى العاملة في تلك الفترة.

وأوصي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بتعميم الخدمات الاجتماعية الأساسية وإتباع سياسات أقوى في مجالات الحماية الاجتماعية والعمالة الكاملة، وذلك كوسيلة لتعزيز وضمان تحقيق التقدم في مجال التنمية البشرية.(آي بي إس / 2014)

لقاء مع مديرة مركز كوبا الوطني للتربية الجنسية: "لا يمكننا أن نقبل الفتات عندما يتعلق الأمر بحقوقنا"
لقاء مع كارمن باروسو، الاتحاد الدولي لتنظيم الأسرة: لابد من تحقيق "المواطنة الجنسية"!
لقاء مع كانايو نوانزي رئيس الصندوق الدولي للتنمية الزراعية: "عندما تتفاقم فجوة عدم المساواة تنفجر الأزمة السياسية"
حوار مع نيكولاس مادورو، خليفة هوغو تشافيز: "لتتصدي الأمم المتحدة للمضاربة في الغذاء"
حوار مع رئيس فريق حفظ الموارد البحرية خارج المياه الوطنية: أزمة غذائية؟ إبحث في أعالي البحار! .. أو في قاع المحيطات!
المزيد >>
إفتتاحية إميل نخله، مسؤول جهاز المخابرات الأمريكية السابق: كيف مواجهة خطر الدولة الاسلامية
التناحر علي الموارد الطبيعية وعضوية الناتو: ما علاقة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي بالصراع في أوكرانيا؟
إرتفاع منسوب المياه جراء التغيير المناخي: البحار تهدد بغمر الدول الجزرية ومنها كوبا والبحرين
العمل في محاجر الرمال المهددة بالإنهيار: الجوع يدفع شباب كينيا نحو الوظائف القاتلة
صناديق التحوط والتقاعد الخاصة تعجل بشرائها: هوس المضاربة بالأراضي الزراعية الأمريكية
المزيد >>
أكثر مناطق العالم إدانة للعدوان الإسرائيلي: أمريكا اللاتينية، صف واحد مع شعب غزة
69 سنة علي القصف الذري الأمريكي علي هيروشيما: العالم رهينة الدمار النووي
الأئمة وعلماء الدين في الكاميرون: بوكو حلال يتحدي بوكو حرام!
عدم المساواة تهدد بتقويض المنافع: أمريكا اللاتينية، أعلي تنمية بشرية ولكن...
خطر حقيقي لإنهيارهم مجددا في براثن الحرمان: فقراء جنوب آسيا، على حافة سكين
المزيد >>