News in RSS
  06:57 GMT 
IPS Inter Press Service News Agency
   الصفحة الرئيسية
Agencia de Noticias Inter Press Service
 
Agencia de Noticias Inter Press Service
اللغات
IPS Inter Press Service News Agency
   ENGLISH
IPS Inter Press Service News Agency
   ESPAÑOL
IPS Inter Press Service News Agency
   FRANÇAIS
IPS Inter Press Service News Agency
   ARABIC
IPS Inter Press Service News Agency
   DEUTSCH
IPS Inter Press Service News Agency
   ITALIANO
IPS Inter Press Service News Agency
   NEDERLANDS
IPS Inter Press Service News Agency
   PORTUGUÊS
IPS Inter Press Service News Agency
   SUOMI
IPS Inter Press Service News Agency
   SVENSKA
IPS Inter Press Service News Agency
   SWAHILI
IPS Inter Press Service News Agency
   TÜRKÇE
IPS Inter Press Service News Agency
IPS Inter Press Service News Agency
المناطق
  العالم
  أفريقيا
  آسيا
  الشرق الأوسط
  أمريكا اللاتينية
  أمريكا الشمالية
Agencia de Noticias Inter Press Service
الموضوعات
  التنمية البشرية
  الحقوق والديمقراطية
  المساواة
  الهجرة
  البيئة
  السياسة
  الاقتصاد والتجارة
  الطاقة
Agencia de Noticias Inter Press Service
IPS Inter Press Service News Agency
  للاشتراك!
النشرات العربية
Print Send to a friend
إحتجاجات عمالية واسعة في بنغلاديش
كفاح مضني للحصول علي 100 دولار في الشهر

بقلم روبرت ستيفانيكي/وكالة إنتر بريس سيرفس


نصب تذكاري أقامه الحزب الشيوعي في بنغلاديش في ساحة مصنع رنا في داكا حيث لقي حتفهم 1،133 عاملا في ابريل الأخير.
Credit: Robert Stefanicki/IPS.

داكا, أكتوبر (آي بي إس) - خرج الآلاف من العمال إلى الشوارع في الأسابيع الماضية في الضواحي الصناعية للعاصمة داكا -حيث تنتشر مصانع الملابس الكبيرة والصغيرة- وذلك للمطالبة بزيادة الحد الأدنى للأجور من 3,000 تاكا (38 دولار) إلي 8,114 داكا (100 دولار) في الشهر.

وإنطلقت موجة مظاهرات العمال في أواخر سبتمبر، وإحتل المحتجون الطرق، ومنعوا حركة السير، وحرقوا المصانع، وإشتبكوا مع قوات الشرطة التي ردت بإطلاق الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع. وتوقف العمل في حوالي 200 مصنعا لإنتاج الملابس لحساب بعض كبار تجار التجزئة في العالم -مثل H & M وكارفور- علي مدي أسبوع كامل.

وكانت آخر مرة رفعت فيها الحكومة الحد الأدنى للأجور بالنسبة لقطاع الملابس الجاهزة، في عام 2010. والآن، يطالب العمال بزيادة من 3،000 تاكا (38 دولارا) إلى 8،114 تاكا (100 دولارا). وهذا يعادل تقريبا الثمن الذي تحصله الشركات مقابل بيع "بلو جينز" واحد مصنوع في بنغلاديش، في متاجر وارسو أو برلين علي سبيل المثال.

وأخيرا، وافق رباب العمل علي منح زيادة قدرها 20 في المئة، برفع الرواتب إلى 3،600 تاكا أي ما يعادل 46 دولارا. لكن معظم المختصين يعتبرون هذا الزيادة بمثابة استهزاء، فتسبب هذا العرض في إثارة أعمال الشغب.

ويشار إلي أنه يجري تعديل الحد الأدنى للأجور في بنغلاديش، لكل قطاع على حدة، وبفوارق جوهرية: فعمال النقل وبائعو المتاجر يحصلون على ضعفي متوسط أجر ثلاثة ملايين من العاملين في مصانع الملابس في بنغلادش، وهم الذين يأتون في أسفل مستويات الأجور لا على الصعيد الوطني فحسب، بل على الصعيد العالمي أيضا.

فوفقا لدراسة أصدرتها منظمة التجارة الخارجية اليابانية في ديسمبر الماضي، فقط عمال مصانع الملابس في بورما يتقاضون أجرا أدني من نظرائهم في بنغلاديش، مقابل الضعف في حالة عمال الهند، وخمسة أضعاف في حالة عمال الصين.

وعلي الرغم من كل هذا، يعتبر الحد الأدنى للأجور في بنغلاديش نظريا فقط، فالغالبية يحصلون علي أجر مقابل ساعات العمل الإضافية. وتحدثت وكالة إنتر بريس سيرفس مع بعض النساء العاملات في الآت الخياطة، فأفدن بأنهن يحصلن علي ما بين 8،000 إلى 9،000 تاكا (حوالي 102-115 دولار)، شهريا... لكن عملهن اليومي يمتد على مدى 11 إلى 12 ساعة في اليوم.

وبالتالي، فالأهم هو رفع العتبة السفلي للأجور لأن هذا يعني زيادتها للجميع.

ووفقا للزعيم النقابي مسعود رانا، جاءت مطالب رفع الأجور نتيجة لتزايد الوعي بين العمال. فبعد الضجة العالمية التي أثيرت انهيار مصنع "رنا بلازا" في ابريل الماضي، الذي أودي بحياة 1،133 عاملا، بدأوا يدركون حجم الثمن الذي يدفعه المستهلكون الغربيون للملابس التي ينتجها عمال بنغلاديش.

وردا علي سؤال لوكالة إنتر بريس سيرفس عن السبب في أن المظاهرات كانت عنيفة للغاية، قال أن ذلك يرجع إلي أنها كانت إحتجاجات عفوية، دون قيادة منظمة.

لكن رياض محمود، نائب رئيس مصنعي الملابس وجمعية المصدرين في بنغلاديش - وصاحب مصنع هو نفسه- يتبني نظرية مختلفة، قائلا أن الاحتجاجات هي من عمل محرضين سياسيين، ولكن دون أن يوضح من يقصده.

وشدد لوكالة إنتر بريس سيرفس علي أنه "لا يمكن تسوية هذه المشكلة في الشوارع... فهناك لجنة حكومية تعمل الآن على وضع مستوى الحد الأدنى للأجور الجديد، ومن المتوقع أن تعلن النتائج في نوفمبر المقبل... لكنني أخشى أن هذا قد لا يحدث إذا ما استمرت الاحتجاجات".(آي بي إس / 2013)

لقاء مع مديرة مركز كوبا الوطني للتربية الجنسية: "لا يمكننا أن نقبل الفتات عندما يتعلق الأمر بحقوقنا"
لقاء مع كارمن باروسو، الاتحاد الدولي لتنظيم الأسرة: لابد من تحقيق "المواطنة الجنسية"!
لقاء مع كانايو نوانزي رئيس الصندوق الدولي للتنمية الزراعية: "عندما تتفاقم فجوة عدم المساواة تنفجر الأزمة السياسية"
حوار مع نيكولاس مادورو، خليفة هوغو تشافيز: "لتتصدي الأمم المتحدة للمضاربة في الغذاء"
حوار مع رئيس فريق حفظ الموارد البحرية خارج المياه الوطنية: أزمة غذائية؟ إبحث في أعالي البحار! .. أو في قاع المحيطات!
المزيد >>
إفتتاحية إميل نخله، مسؤول جهاز المخابرات الأمريكية السابق: كيف مواجهة خطر الدولة الاسلامية
التناحر علي الموارد الطبيعية وعضوية الناتو: ما علاقة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي بالصراع في أوكرانيا؟
إرتفاع منسوب المياه جراء التغيير المناخي: البحار تهدد بغمر الدول الجزرية ومنها كوبا والبحرين
العمل في محاجر الرمال المهددة بالإنهيار: الجوع يدفع شباب كينيا نحو الوظائف القاتلة
صناديق التحوط والتقاعد الخاصة تعجل بشرائها: هوس المضاربة بالأراضي الزراعية الأمريكية
المزيد >>
أكثر مناطق العالم إدانة للعدوان الإسرائيلي: أمريكا اللاتينية، صف واحد مع شعب غزة
69 سنة علي القصف الذري الأمريكي علي هيروشيما: العالم رهينة الدمار النووي
الأئمة وعلماء الدين في الكاميرون: بوكو حلال يتحدي بوكو حرام!
عدم المساواة تهدد بتقويض المنافع: أمريكا اللاتينية، أعلي تنمية بشرية ولكن...
خطر حقيقي لإنهيارهم مجددا في براثن الحرمان: فقراء جنوب آسيا، على حافة سكين
المزيد >>